أم تبيع ولديها التوأم لتشتري جهاز هاتف جديد

اعتقلت سلطات مقاطعة صينية امرأة باعت طفليها حديثي الولادة للتبني. من أجل شراء جهاز هاتف جديد.وهذه الصفقة تمت في شهر سبتمبر عام 2018 . ووفقا للمرأة، ارتكبت هذه الجريمة بسبب تراكم الديون ونقص الأموال، بعد أن تركهما والدهما وهرب فيما رفض أهلها مساعدتها، لأنها أنجبت طفليها بصورة غير شرعية.استلمت المرأة مبلغ 65 ألف يوان ثمنا للطفلين، وفور اكتمال الصفقة عاد الأب، وأقنعها بضرورة تقسيم المبلغ ليتمكن من تسديد بعض الديون التي بذمته، وما تبقى من المبلغ اشترت به الأم جهاز هاتف جديد.واكتشفت الشرطة الصينية هذه الصفقة مصادفة عند التحقيق في قضية أخرى. وتم اعتقال الأب والأم معا على الفور، وعثرت الشرطة على التوأم في مقاطعة أنهوي وسلمتهما إلى جديهما.