الموت يغيّب الصحافي والشاعر روبير غانم

نعى الممثل ميشال غانم والده الصحافي والشاعر روبير غانم الذي توفي اليوم عن عمر ثمانين عاماً بعد عمر طويل كرسه للثقافة فهو الشاعر والصحافي والفيلسوف الذي رشح لجائزة نوبل في الأدب من قبل عدة مؤسسات إعلامية وثقافية لبنانية وعربية.وكتب ميشال في صفحته الخاصة على أحد مواقع التواصل الاجتماعي :"رَحل الرجُل العظيم.. رَحل روبير غانم".مارس التدريس والصحافة، وساهم في شهرة محمود درويش عندما كان رئيس تحرير الملحق الثقافي لجريدة الأنوار اللبنانية.من مؤلفاته :سنوات الحزن، صديقتي الثورة، يا حرب جاء الحب، العصيان، موسوعة "أبعد من الفلسفة"، أصدر مجلة "مرايا" الأدبية والفكرية والفلسفية عام 1982، كما تولى رئاسة تحرير عدّة صحف ومجلات لبنانية وعربية من بينها: الصياد، الدبور، الأسبوع العربي.